اراضي ومزارع للايجار في الخرطوم
بيع واشتري مجاناً
مميزات
تسجيلك في السوق المفتوح:
  • إضافة إعلانك مجاناً
  • إضافة عدة صور لإعلانك
  • تواصل مع البائع عن طريق التعليقات
  • يبقى إعلانك على الموقع مدة 180يوماً
مشكلة في الشبكة, انقر هنا لإعادة تحميل الصفحة
الدردشة ليست جاهزة بعد

اراضي ومزارع للايجار في الخرطوم

1 - 23 نتيجة من 23
عرض الإعلانات على الخريطة
كن أول من يعلم عن الإعلانات الجديدة في اراضي - مزارع للايجار أعلمني
اراضي ومزارع للايجار في الخرطوم

إعلانات قريبة منك

سيتم استخدام موقعك لعرض الإعلانات القريبة منك

بحثك في "اراضي - مزارع للايجار" لا يطابق أي نتائج.الرجاء التأكد من كتابة كلمة البحث بشكل صحيح أو قم بإضافة طلبك كإعلان.

أضف طلبك الآن
اراضي ومزارع للايجار في الخرطوم
هل تود حفظ معطيات البحث؟ احفظ نتائج البحثالبحوث المفضلة
أضف ملاحظاتك

*هذه الملاحظة خاصة بك ولن تظهر على الإعلان

*سيتم إضافة الإعلان إلى إعلاناتك المفضلة

الملاحظة يجب ان لا تقل عن 5 حروف و ولا تزيد عن 1024 حرف على الأكثر.

تمّ حفظ نتيجة بحثك!

سيصلك تنبيهات عبر بريدك الإلكتروني في حال توافقت الإعلانات مع بحثك

لإدارة نتائج بحثك المفضلة وتنبيهات البريد الإلكتروني:
  • 1. ادخل إلى حسابك
  • 2. اضغط على قائمة المفضلة الموجودة في أعلى الصفحة الرئيسية للسوق المفتوح
  • 3. اختر نتائج البحث المفضلة
تمّ حفظ البحث الذي أدخلته. الرجاء التحقق من قائمة نتائج البحث المفضلة
تم حفظ نتيجة بحثك في المفضلة

الاسئلة الاكثر شيوعاً عن شقق للايجار في السودان الخرطوم

right curve arrow

بيع كل شئ على السوق المفتوح

left curve arrow أضف إعلان الآن

أفضل الخيارات على قسم اراضي - مزارع للايجار

مهما اختلف احتياجك وهدفك فيما تقدمه من عروض وطلبات أو تبحث عنها على الأراضي والمزارع فأنت هُنا على قسم أراضي - مزارع للايجار أمام الفرصة الأقوى لتحقيق ما تريد دون الحاجة لمضيعة الكثير من الوقت والجهد وتحمّل المزيد من التكاليف الإضافية أو حتى الحاجة لوسيط!

يمكنك من خلال هذا القسم أن تتواصل مع أكبر نسبة ممكنة من المهتمين في هذا المجال من مزارعين وعقاريين ومستهلكين وبشكل مباشر وتتطلع على عروضهم وطلباتهم دون قيود أو شروط، لطالما أنك تلتزم بآلية استخدام الموقع عموماً وهذا القسم خصوصاً وتوضّح مدى مصداقيتك بتقديم عرض حقيقي أو رغبة فعلية في استئجار أي من العقارات المعروضة أو طلب أحدها بشكل خاص.

ويشتمل هذا القسم على الأراضي والمزارع المخصصة للأغراض الزراعية والصناعية والتجارية والسكنية ومتعددة الاستخدامات وغيرها؛ ما يعني أن كل ما تبحث عنه أو تودّ عرضه من عقارات ذات صلة موجود تحت مظلّة هذا القسم الذي يختصر الكثير من وقتك وجهد.

مميزات الإعلان والبحث على قسم اراضي - مزارع للايجار

أمّا فيما يتعلّق بالمميزات التي يتمتّع بها المُعلن والباحث على هذا القسم فهي مماثلة من جهة لكل يتمتّع بها مستخدم السوق المفتوح عموماً، ومختلفة ومختصة في مجال عقاري معيّن تبعاً لنوعية المنتج المتداول هُنا.

ويمكن ذكر أهم هذه المميزات لهذا القسم في النقاط التالية:

  1. توفر قاعدة إعلانية تسويقية ضخمة وواسعة النطاق لعروض التأجير وطلبات الاستئجار الخاصة بالأراضي والمزارع.

  2. كثرة وتنوّع الخيارات المتوفرة سواء بالنسبة للمُعلن أو الباحث من حيث الخدمات والمحتوى الإعلاني نفسه.

  3. سهولة الإستخدام عند نشر الإعلانات الخاصة أو تصفّح إعلانات المستخدمين الآخرين والبحث عن نتائج تناسب كل طرف من المستخدمين.  

  4. سرعة الحصول على نتائج مناسبة للمُعلن من حيث نسب المشاهدة العالية التي ترفع من احتمالية الإيجار بشكل أسرع، والحصول على أفضل عرض/ طلب بالنسبة للباحث.

  5. توفّر عدة وسائل أمام المستخدمين للتواصل المباشر فيما بينهم وهي: التعليقات، رسائل الدردشة والاتصال هاتفياً على الرقم الموجود ضمن تفاصيل الإعلان.

  6. شمولية المحتوى الإعلاني على أهم المعلومات التي تهم الطرف الآخر وتجذب أكبر نسبة ممكنة من الفئات المستهدفة.

يُضاف إلى هذا كلّه أن نسبة مشاهدة هذا القسم وعدد مستخدميه أكبر بكثير مقارنة بوسائل أخرى، ما يعني مصداقية أكثر وسرعة أكبر في الحصول على ما تريد كمُعلن أو باحث مهتم في هذا النوع من المجالات العقارية في مختلف أنحاء السودان.

أوضاع العقارات في السودان

يواجه سوق العقارات في السودان العديد من الصعوبات نظرًا إلى الأحوال السياسية والاقتصادية التي شهدتها البلاد خلال الفترة الماضية، حيث أطلقت الحكومة قرارًا بقصر عمليات البيع والإيجار على الدفع الفوري بدلًا من نظام الشيكات وذلك بعد تخوف الأهالي من التعرض إلى الاحتيال، ولهذا تراجعت عملية إيجار المزارع والأراضي، بجانب ارتفاع سعر الدولار داخل الأسواق الموازية إلى أكثر من 70 جنيهًا سودانيًا، ووصل سعر الدولار داخل البنك المركزي إلى 45 جنيهًا، ويتوقع عدد كبير من الخبراء حدوث انتعاشة كبيرة بسبب حرص الكثير من المستثمرين على شراء الأراضي والمزارع، ويدخل المستثمرين العرب والأجانب سوق العقارات السوداني نظرًا لكثرة مميزاته ولأسعاره المنخفضة مقارنة بالدول الأخرى.

الزراعة داخل السودان

تعتبر الزراعة واحدة من أبرز مصادر الكسب داخل السودان، حيث وصل عدد العاملين في مجال الزراعة إلى 61% من إجمالي السكان وذلك في مطلع التسعينات، وذلك بسبب اتساع مساحة السودان، فالدولة من أكبر ثلاث دول في قارة أفريقيا وتتوافر فيها المياه الصالحة للري، وبلغت مساحة الأراضي الصالحة للزراعة حوالي 14.8 مليون فدان وذلك بحسب إحصاء نهاية الألفية الماضية، وتُقدر سعة الأراضي المروية بـ 1.9 مليون هكتار، نظرًا إلى وجود نهر النيل والعديد من منابع المياه في الجزء الشمالي من السودان.

يُصنف القطن باعتباره واحدًا من أهم المحاصيل التي تُصدرها السودان، بالإضافة إلى السمسم، حيث تأتي الدولة في المركز الثالث لإنتاج السمسم بعد الهند والصين، بجانب شهرة السودان بإنتاج الذرة، وتتنوع الزراع في الدولة، حيث يوجد نوع يعتمد على طبيعة الري، نظرًا إلى اعتماد بعض الأراضي على مياه الأمطار بنسبة تصل إلى 25%، بينما تُقدر نسبة الأراضي المروية صناعيًا بمعدل 25% من نهر النيل ويتفرع عن هذا النوع ري بعض الأراضي من السدود والخزانات، وري البعض الآخر بالمضخات من خلال سحب الماء من النهر، مع إمكانية غمر الأراضي بالمياه الفائضة كما في الأراضي الموجودة على دلتا نهر القاش، بينما تصل نسبة الزراعة الآلية بنحو 12%، وتأتي الزراعة التقليدية عبر الأهالي في المركز الأخير حيث تنتشر في البوادي والقرى الصغيرة.

الأراضي الصالحة للزراعة

تبلغ مساحة الأراضي الصحراوية بـ 668 ألف كيلو متر مربع، وهي أراضي ومزارع منتشرة داخل السودان، حيث تتشكل من مجموعة من الصخور والرمال والتلال، ويتقلص معدل المطر بها إلى 100 مللي متر في العام، مع وجود نشاط اقتصادي قائم على رعي الماعز والإبل.

توجد أنواع أراضي أخرى شبه صحراوية تُقدر مساحتها بـ 289 ألف كيلو متر مربع، وهي أراضي ومزارع متكونة من الصخور وبعض المساحات المتعرية، وتتفاوت نسبة المطر فيها ما بين 100 إلى 225 مللي متر سنويًا، ويقوم المزارعون بممارسة بعض الأنشطة مثل الرعي بالإضافة إلى فلاحة الدخن الذي يتميز بمقاومته للجفاف.

تُحاذي الأراضي الساحلية الشريط الساحلي الذي يقع على البحر الأحمر، وتصل مساحتها إلى 68 كيلو متر مربع، وهي تتشكل من بعض السهول والسلاسل التي تغطيها مياه الأمطار خلال فصل الشتاء، ويمكن استغلال هذه الأراضي لرعي الماشية.

يستغل الكثير من السودانيين أراضي القوز التي تبلغ مساحتها الإجمالية 240 ألف كيلو متر مربع، وتتميز بوجود المحاصيل المطرية، بالإضافة إلى النباتات المختلطة، وهي مزارع منتشرة داخل الكثبان الرملية، بينما تصل مساحة السهول الطينية الوسطى إلى 119.500 كيلو متر مربع، وهي أراضي ذات تربة طينية، وتعد هذه السهول من أكبر الدعائم للإنتاج الزراعي داخل الدولة، ويمكن ممارسة الزراعات المروية والمطرية، بجانب تربية الماشية.

ترتفع مساحة السهول الطينية الجنوبية لتبلغ 247 ألف كيلو متر، وتُغمر هذه الأراضي بمياه الفيضان حيث أنها ذات غابات وأشجار كثيفة، ويتاح للمزارعين ممارسة الأنشطة الزراعية المطرية بجانب الرعي، بينما تصل مساحة الأراضي الجنوبية الشرقية إلى 104.500 كيلو متر مربع، وتتشكل هذه الأراضي من التلال والمستنقعات، وتتفاوت نسبة المطر بها ما بين 600 مللي متر وتصل أحيانًا إلى 1500 مللي متر، ويستغلها السكان في زراعة الشاي والفاكهة بالإضافة إلى زراعة البن في جزء كبير من هذه الأراضي.

تتكون الأراضي الجبلية من مزارع جبل مرة والتي يصل ارتفاعها إلى 1000 متر، وهي ذات مساحة 29 ألف كيلو متربع، وتتفاوت نسبة الأمطار بها ما بين 600 إلى 1000 مللي متر في العام الواحد، وتتميز هذه المنطقة بمناخ البحر الأبيض المتوسط، ويمكن زراعة بعض المحاصيل التي لا يُتاح زراعتها في باقي المزارع والأراضي داخل السودان مثل التفاح والفراولة، ومن أنواع الأراضي الجبلية الأخرى، أراضي جبال النوبة وهي تلال تنحدر لأسفل وتقع في منتصف الأراضي السهلية الطينية، وهي ذات مساحة كبيرة حيث تغطي 65 ألف كيلو متر مربع.

مناطق انتشار المزارع والأراضي بالسودان

تكثر المزارع داخل الخرطوم خصوصًا في الجزء الشرقي من نهر النيل، بالإضافة إلى وجود مساحات كبيرة في أم درمان، وتحتل محافظة بحري النسبة الأكبر من الأراضي الصالحة للزراعة، ولكن مشكلة هذه المنطقة في النزاع المستمر بين المواطنين وبين بعض الجهات التنفيذية حول الملكية، بجانب إيقاف تسجيل عمليات الإيجار والبيع والشراء للعملاء الجدد، ولذلك تراجعت الأسعار داخل منطقة النزاع حيث يتفاوت سعر الفدان من 15 إلى 50 ألف، بينما يرتفع سعر الفدان داخل المناطق التي تقع بالقرب من النيل ليصل إلى 100 ألف كحد أدنى.

يسيطر اتحاد المهندسين الزراعيين على مساحة كبيرة من الأراضي، ولكن لا تعتبر هذه المزارع مثالية نظرًا إلى بعدها عن مراكز الري مثل المياه الجوفية والنيل.

أسعار المزارع والأراضي في السودان

يصل سعر المزارع في منطقة الباقير إلى 450 ألف جنيه حيث تتكون المزرعة من 47 فدان، ولهذا يُقدر سعر الفدان الواحد داخل المنطقة بـ 9.574 جنيه فقط، بينما ترتفع أسعار الأراضي داخل منطقة العسيلات التي تقع في الجزء الشرقي من النيل حيث تتميز بمساحة ألف فدان، ويبلغ سعر هذه الأراضي 25 مليون جنيه وهي ذات سعر مثالي للفدان، حيث لا يتجاوز الفدان الواحد 25 ألف جنيه.

تتميز مزارع السليت الجنوبي بموقعها الرائع حيث تقع بالقرب من مرابيع الشريف ويُقدر سعرها بـ 900 ألف جنيه، حيث تتكون المزرعة من أربعة فدادين، ويبلغ سعر الفدان الواحد 255 ألف جنيه، وتقع مزرعة شرين الشمالية على بعد 45 كيلو وهي ذات سعر مرتفع حيث تُقدر قيمتها بـ 30 مليون جنيه، ولكن يعد سعر الفدان الواحد جيد حيث لا يزيد الفدان عن 15 ألف، وذلك بسبب أن المزرعة تتكون من 2000 فدان، وتتمتع مزارع الريف الشمالي التي تقع في أراضي الجزيرة بسعر 190 ألف جنيه.

يسعى الكثير من العملاء إلى الحصول على مزرعة السروب التي تقع في الجزء الشمالي من أم درمان، حيث تتكون المزرعة من عشرين فدانًا، ويصل سعر الفدان الواحد إلى 1.750 ألف جنيه، وتعد هذه المزرعة هي الأرخص داخل السودان.

أراضي ومزارع للإيجار على موقع السوق المفتوح

يشتمل موقع السوق المفتوح على العديد من إعلانات المزارع والأراضي المعروضة للإيجار في السودان ويمكن للعميل أن يختار المحافظة أو المدينة، مع تحديد مساحة الأرض ومدة الإيجار، بالإضافة إلى وضع السعر الذي يتناسب مع إمكانيات العميل المادية.

أرسل ملاحظاتك لنا
شكرا لك على ملاحظاتك أو إقتراحاتك
أرسل ملاحظاتك لنا
نوع الملاحظة:
إختر نوع الملاحظة حتى نتمكن من مساعدتك

لا تفوّت عليك هذه الصفقات